غارقان .. في بحر الهوى

نشرها


غارقان .. في بحر الهوى ،،

حتى سَرقت منهم يد الفراق فرحة اللقاء ،،

تقطعت الاصوات و اختفت ،

و ضلا يصرخان دون صوت

يبكيان دون دموع ، دون ألم ، دون وجع ..
و كأنهما كانا بإنتظار تلك اليد ،

التي تبدد ضحكات كانا يحتفظان بها في صندوق سحري
فقط كان يُفتح الساعه الثانية عشر بعد منتصف الليل



لكن الآن ” الصندوق السحري ” ، اصبح حقيقة و واقع

و لا يجلب لهما الضحكات كالسابق ..!


كلما فُتح ، انسكبت الدموع ..!

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s